• الدكتور بصفر يلتقي مع أمير منطقة جازان ويفتتح مكتباً فرعياً للهيئة العالمية في جازان

الدكتور بصفر يلتقي مع أمير منطقة جازان ويفتتح مكتباً فرعياً للهيئة العالمية في جازان

قام الأمين العام للهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم فضيلة الدكتور عبدالله بن علي بصفر ومدير إدارة الفروع الشيخ فوزي كردي مؤخراً بزيارة إلى منطقة جازان التقى خلالها مع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز بمكتبه بإمارة المنطقة, وذلك بحضور السادة رئيس وأعضاء اللجنة الفرعية للهيئة العالمية بجازان ومدير إدارة الفروع.
في بداية اللقاء رحب سموه بالأمين العام والوفد المرافق له, وعبر عن إعجابه وتقديره لجهود الهيئة العالمية ومنجزاتها وجهود رابطة العالم الإسلامي ودور المملكة الفاعل في العالم الإسلامي، ورحب سموه بافتتاح فرع للهيئة العالية بمنطقة جازان وحث أعضاء اللجنة الفرعية على القيام بدورهم. ثم أعرب الدكتور عبدالله بصفر عن خالص شكره وتقديره لأمير المنطقة على استقباله والوفد المرافق له، وقال: إن افتتاح فرع للهيئة في منطقة جازان يأتي ضمن سياسة الهيئة العالمية وإستراتيجيتها التي تسعى لتحقيقها للوصول إلى كافة مناطق المملكة للتعريف بالهيئة والمشاركة في دعمها ومشاركة المتخصصين في برامجها المختلفة، وفي ختام اللقاء قدم الأمين العام هدية لسمو أمير المنطقة عبارة عن درع تذكاري. وفي مساء نفس اليوم التقى الدكتور بصفر والوفد المرافق له مع أمير المنطقة بمنزله وقدم لسموه عرضاً مرئياً عن برامج وأنشطة الهيئة العالمية وقد أثنى سموه على الجهود التي تبذلها الهيئة وتمنى لها دوام التقدم والنجاح في مسيرتها القرآنية.
من جهة ثانية قام الدكتور بصفر بزيارة إلى مدير جامعة جازان الذي حدثه عن الجامعة وعن نشاطها وما حققته من تقدم خلال مسيرتها، وتم الاتفاق بينهما على تبادل التعاون بين الهيئة والجامعة، كما زار محافظة الداير وبني مالك حيث التقى مع عدد من أبناء المنطقة وقدم لهم نبذة تعريفية عن الهيئة العالمية وأنشطتها المختلفة.
بعد ذلك قام فضيلة الدكتور بصفر بافتتاح مكتب فرع الهيئة بمحافظة أبو عريش وذلك بحضور محافظ محافظة أبو عريش الأستاذ محمد بن ناصر وأعضاء اللجنة الفرعية وعدد من أعيان المنطقة والأكاديميين ورجال الأعمال والإعلام، وعقب الافتتاح عقد الدكتور لقاءاً مفتوحاً مع الحضور تحدث فيه عن أهمية فتح فرع للهيئة بالمنطقة والذي يعتبر إضافة جديدة للهيئة العالمية لتقديم خدماتها القرآنية لأبناء المنطقة، هذا وقد عبر الحاضرون عن سعادتهم الغامرة بهذا الحدث، وفي لقاء آخر عقده الدكتور بصفر في ديوانية الشيخ أحمد الحمزي مع معلمي القرآن الكريم تحدث فيه عن ذكرياته القرآنية، وفي اليوم الثاني زار الدكتور بصفر مدير عام التربية والتعليم بمنطقة جازان الدكتور علي بن يحيى العريشي الذي رحب به وعبر عن بالغ سروره باللقاء وأبدى استعداده للتعاون مع الهيئة العالمية، بعد ذلك التقى الدكتور بصفر بمدير قناة الأثير وتم الاتفاق معه على بث بعض البرامج الخاصة بالهيئة العالمية. واختتم زيارته بلقائه مع رئيس وأعضاء اللجنة الفرعية بحضور مدير إدارة الفروع بمزرعة رئيس اللجنة الشيخ محمد بن حمد أبو جبل تباحثوا فيه عن تنشيط وتطوير العمل القرآني بالمنطقة.