• معالي الدكتور التركي يكرم حفظة مركز جامع منصور الشعيبي بمدينة جدة

معالي الدكتور التركي يكرم حفظة مركز جامع منصور الشعيبي بمدينة جدة

تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي أقيم مساء يوم الثلاثاء 12/5/1428هـ بجامع منصور الشعيبي بحي السلامة بجدة حفل تكريمي لحفظة مركز الشعيبي القرآني المسائي ، وذلك بحضور فضيلة الدكتور عبدالله بن علي بصفر الأمين العام للهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم ، وفضيلة الدكتور أيمن رشدي سويد رئيس المجلس العلمي للهيئة العالمية ، والمهندس عبدالعزيز حنفي رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بجدة ، وعدد من المهتمين بالقرآن ومدرسي وطلاب المركز وأولياء أمورهم ، وجمع من المصلين وسكان الحي .
بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم قرأها الطالب الأمين الشنقيطي ، بعدها ألقى فضيلة الدكتور عبدالله بصفر كلمة رحب في مستهلها بمعالي الدكتور التركي والحضور ، وأبان في كلمته بأن الدكتور التركي من المؤسسين الأوائل للعمل القرآني في المملكة العربية السعودية وفي الخارج ، وقد أولى معاليه الجمعيات القرآنية اهتماماً خاصاً ، كما اهتم بإنشاء الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم ، وشكر في كلمته المهندس عبدالعزيز حنفي على جهوده في تطوير المراكز القرآنية على مستوى مدينة جدة ، وتطرق في كلمته لجهود حكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمير سلطان في تعليم ونشر القرآن الكريم على مستوى العالم ، وهنأ الطلاب المتفوقين ، وشكر المعلمين والقائمين على إدارة المركز ، بعد ذلك قُدم عرض بالفيديو عن أنشطة المركز ، بعده تحدث المهندس عبدالعزيز حنفي فرحب في كلمته بمعالي الدكتور التركي وشكره على حضوره وتشريفه حفل تكريم طلاب الشعيبي وعلى دعمه المتواصل للجمعيات القرآنية ، وأوضح بأن مركز منصور الشعيبي له جهود مقدرة ونجاحات مميزة ، وفي ختام كلمته هنأ الطلاب والمعلمين وإدارة المركز على هذا النجاح والتفوق ، بعد ذلك ألقى معالي الدكتور التركي كلمة قال فيها ، إن من أعظم نعم الله على المسلمين وعلى البشرية جمعاء هو القرآن الكريم الذي أخرج به الرسول  الأمة من الظلمات إلى النور ، وقال : لقد اهتمت المملكة العربية السعودية منذ تأسيسها بتعليم ونشر القرآن الكريم ، وشكر في كلمته خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمير سلطان على اهتمامهما بالقرآن وتعليمه ونشره على كافة أبناء الأمة الإسلامية في العالم ، وقال : إن المملكة قائمة على أساس كتاب الله وسنة رسوله  فعلينا أن نربي الأبناء على القرآن الكريم والتخلق بأخلاقه ، وفي ختام كلمته شكر القائمين على أمر المركز وهنأ الطلاب الفائزين ، هذا وقد تخلل الحفل بعض التلاوات القرآنية ، وفي الختام قدمت الجوائز والهدايا للمعلين والفائزين من طلاب المركز ، كما قدمت هدية لكل من معالي الدكتور التركي والمهندس عبدالعزيز حنفي .
تجدر الإشارة إلى أن مركز جامع الشعيبي القرآني المسائي قد أحرز المركز الأول للمرة الثالثة على جميع المراكز القرآنية في مدينة جدة .