• مسابقة قرآنية في البرازيل تحت رعاية الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم

مسابقة قرآنية في البرازيل تحت رعاية الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم

تحت رعاية الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم وبدعم من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتية نظمت الندوة العالمية للشباب الإسلامي مسابقة قرآنية في البرازيل, شارك فيها 21 طالباً وطالبة, وقد اشتملت المسابقة على أربعة فروع هي: حفظ القرآن كاملاً, وخمسة عشر جزءاً, وخمسة أجزاء, وجزء عم، وأشرف على فعاليات هذه المسابقة لجنة تحكيم مكونة من أربعة أعضاء وقد أقيم احتفال تكريمي بهذه المناسبة حضره الشيخ علي عبدوني ممثل الندوة العالمية للشباب الاسلامي, والشيخ إحسان قلندر إمام مسجد أبي بكر الصديق والدكتور سامي البرعي إمام مسجد في ساوبالو بالبرازيل وممثل الهيئة العالمية الشيخ إبراهيم جحيليل والشيخ محمد إمامة مدير المدرسة الإسلامية بالبرازيل , وعدد من المفكرين والدعاة إلى جانب الطلاب وأولياء أمورهم.
بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم, ثم ألقيت بعض الكلمات التي عبر فيها المتحدثون عن أهمية تعلم القرآن الكريم ورعاية حفظته، وقدموا توجيهات ونصائح للمتسابقين، وحثوهم على مواصلة الجهد في حفظ القرآن واتقانه والتمسك بما جاء فيه من سلوكيات ومعاملات حميدة، وأشادوا بحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز لدعمها لأبناء الأمة الإسلامية في شتى بقاع الأرض، وأثنوا على جهود الهيئة العالمية في خدمة القرآن ورعاية حفظته على مستوى العالم, كما أشادوا بدور حكومة الكويت في خدمة القرآن الكريم, وفي ختام الحفل وزعت الجوائز على الفائزين من الحفاظ.