• (71) حافظاً وحافظة من (21) دولة يشاركون في المسابقة القرآنية الأوربية التي نظمتها المشيخة الإسلامية في كرواتيا بالتعاون مع الهيئة العالمية

(71) حافظاً وحافظة من (21) دولة يشاركون في المسابقة القرآنية الأوربية التي نظمتها المشيخة الإسلامية في كرواتيا بالتعاون مع الهيئة العالمية

نظمت المشيخة الإسلامية في كرواتيا بالتعاون مع الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر، مسابقة قرآنية بالمركز الإسلامي في زغرب، شارك فيها (71)حافظاً وحافظة من 21 دولة أوربية هي: كرواتيا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا وسويسرا وهولندا وسلوفينيا ومقدونيا وألبانيا والكوسوفو وبلجيكا والجبل الأسود وروسيا ولوكسمبورغ والنرويج والبوسنة والهرسك والنمسا وبلغاريا وصربيا. وقد اشتملت المسابقة على خمسة فروع هي: حفظ القرآن الكريم كاملاً، وحفظ 15 جزءاً و5 أجزاء، وفرع للتلاوة للكبار، وتلاوة للمدارس الإسلامية, وتم تكوين لجنة تحكيم برئاسة الحافظ عزيز أليلي، وعضوية خمسة آخرين. وفي نهاية فعاليات المسابقة أقيم حفل تكريمي للمشاركين فيها، حضره فضيلة مفتي كرواتيا السابق شوقي عمر باشيتش، والسيد عبد المجيد الغيث الملق الديني بسفارة المملكة العربية السعودية، وسعادة السيد ميلان بانديتش عمدة مدينة زغرب وسفراء الدول العربية والإسلامية وممثلو السلك الدبلوماسي، والأستاذ عبد الله المهيب مندوب الهيئة العالمية، وممثلو الجمعيات الدينية في كرواتيا، والطلاب وذويهم. وألقيت بعض الكلمات حيث أكد الدكتور غزيم رجبي مدير المركز الإسلامي في زاغرب بأن المركز أصبح من أهم المراكز الإسلامية في أوروبا بفعاليته وأنشطته المختلفة، كما أعرب السيد ميلان بانديتش عن سعادته وفرحته ممتدحاً المسابقة الأوروبية في حفظ وتلاوة القرآن الكريم وكذلك الطلاب المتسابقين على جهدهم ومثابرتهم بالحفظ، وألقى سماحة مفتي كرواتيا كلمة شكر فيها الهيئة العالمية وعلى رأسها فضيلة الدكتور عبد الله بصفر الأمين العام للهيئة العالمية، كما شكر وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر وعلى رأسهم الدكتور غيث بن مبارك الكواري على دعمهم المتميز لهذه المسابقة، عقب ذلك ألقى السيد خالد ياسين منسق عام المسابقة كلمة شكر فيها الهيئة العالمية وسفارة المملكة العربية السعودية بسراييفو وسعادة السفير الأستاذ عيد الثقفي وسعادة الملحق الديني الشيخ عبد المجيد الغيث على دعمهم للمسابقة, وشكر وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر على دعمهم المتواصل للمسابقة، وفي نهاية الحفل تم توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة.