• تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الهيئة العالمية تقيم مسابقة الجائزة العالمية السادسة في شهر رمضان المبارك

تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الهيئة العالمية تقيم مسابقة الجائزة العالمية السادسة في شهر رمضان المبارك

برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز (حفظه الله) تقيم الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم بإذن الله تعالى في شهر رمضان المبارك بمدينة جدة، حفل تكريم الفائزين بالجائزة العالمية السادسة في خدمة القرآن الكريم والتي تكرم شخصيات رسمية ووزارات وجامعات ومعاهد وشيوخ الإقراء وأكاديميون ومتخصصون في الدراسات القرآنية، والإذاعات والقنوات الفضائية، والمواقع الإلكترونية ذات الاهتمام بالقرآن، وتشتمل الجائزة العالمية على عشرة فروع هي: جائزة أفضل شخصية في خدمة القرآن الكريم لعام 1434هـ ـ أفضل كلية للقرآن الكريم ـ أفضل مسابقة قرآنية ـ أفضل جمعية تحفيظ للقرآن الكريم ـ أفضل معهد نموذجي لتحفيظ القرآن الكريم ـ أفضل معلم لتحفيظ القرآن الكريم ـ أفضل برنامج تلفزيوني أوإذاعي قرآني .ـ أفضل موقع إلكتروني قرآني. جائزة لأكبر شيوخ الإقراء في العالم .ـ أفضل بحث في مجال تعليم القرآن الكريم. وتهدف الهيئة من قيام هذه الجائزة العالمية في خدمة القرآن الكريم إلى:
التعريف بالجهود المبذولة في سبيل خدمة القرآن الكريم على مستوى العالم ـ تكريم المتميزين في خدمة العمل القرآني ـ بث روح التنافس بين القائمين على الأعمال القرآنية حول العالم والتعريف بجهودهم المبذولة في خدمة القرآن الكريم ـ تطوير المؤسسات القرآنية وأساليبها التعليمية والرقي بمستوى حفاظ القرآن الكريم.