• مسابقة قرآنية بمنطقة زنجبار في تنزانيا تحت رعاية المفتي العام لزنجبار  وبالتعاون مع الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن

مسابقة قرآنية بمنطقة زنجبار في تنزانيا تحت رعاية المفتي العام لزنجبار وبالتعاون مع الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن

تحت رعاية مفتي عام منطقة زنجبار في تنزانيا وبالتعاون مع الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، أقامت جمعية تحفيظ القرآن في جزيرة بمبا بمنطقة زنجبار حفل مسابقة القرآن الكريم، وذلك في مسجد الاستقامة بمشاركة 50 طالباً وطالبة، واحتوت المسابقة على خمسة فروع هي: القرآن الكريم ترتيل وغرائب الحفاظ وعشرون وخمسة عشر جزءاً وعشرة وثلاثة أجزاء. وكونت لجنة تحكيم لهذه المسابقة برئاسة الشيخ سليمان علي يوسف وخمسة أعضاء آخرين. وقد حضر حفل التكريم الذي أقيم بهذه المناسبة، سماحة الشيخ صالح عمر كعب مفتي عام منطقة زنجبار والشيخ موسى عمر سعيد أمير جمعية تحفيظ القرآن في زنجبار والشيخ علي بكر فقيه نائب أمير جمعية تحفيظ القرآن، وجمع من المواطنين وأولياء أمور الطلاب والطالبات. وقد ألقيت بعض الكلمات التي أشاد فيها المتحدثون بجهود الهيئة العالمية في خدمة القرآن الكريم على مستوى العالم وفي تنزانيا بصفة خاصة، ونوهوا بالجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في خدمة الإسلام والمسلمين، وتحدثوا عن فضائل حفظ القرآن، وحثوا الطلاب والطالبات على بذل المزيد من الجهد في حفظ وإتقان القرآن والتمسك بما جاء به من سلوكيات وأخلاق حميدة، وأن يكونوا قدوة في مجتمعاتهم، هذا وقد تخلل الحفل بعض التلاوات القرآنية، وفي الختام وزعت الجوائز والهدايا على الفائزين في المسابقة.