• تحت رعاية وزير الشؤون الإسلامية بدولة جيبوتي تخريج الدفعة الأولى من طلبة معهد الإمام الشافعي لتأهيل الحفاظ

تحت رعاية وزير الشؤون الإسلامية بدولة جيبوتي تخريج الدفعة الأولى من طلبة معهد الإمام الشافعي لتأهيل الحفاظ

بالتعاون مع الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، نظمت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف في جيبوتي مؤخرا،ً حفل تخريج الدفعة الأولى من طلبة معهد الإمام الشافعي لتأهيل الحفاظ التابع للهيئة العالمية، وأقيم الحفل في صالة المعهد العالي للعلوم الصحية برعاية معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف الدكتور حامد عبده سلطان، وذلك بحضور الدكتور أنس كرزون ممثل الهيئة العالمية ولفيف من العلماء والمدرسين والطلاب وعدد من المواطنين وحفظة القرآن الكريم. بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم، ثم نماذج من تلاوات الحفاظ، بعدها ألقى معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف كلمة، شكر فيها حكومة وشعب المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، على دعمهم المتواصل في سبيل خدمة الإسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض، وأثنى على جهود الهيئة العالمية وعلى رأسها الأمين العام للهيئة العالمية الدكتور عبد الله بصفر، والقائمين على حفل تخريج الطلاب، ثم ألقى الدكتور أنس كلمة حث فيها الطلاب على الالتزام بتعاليم القرآن الكريم وتجسيدها في الواقع المعاش ونصحهم بالاستمرار في قراءة القرآن ومراجعته والالتزام بأحكامه وتدبر معانيه، وأن يكونوا قدوة حسنة في مجتمعاتهم. وفي الختام قدمت الجوائز والهدايا للطلاب المتخرجين.
من جهة أخرى التقى الدكتور أنس بمعالي وزير الشؤون الإسلامية وتباحثا حول سبل تعزيز التعاون بين الوزارة والهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، في مجال علوم القرآن وتأهيل الحفاظ، وأبلغ الدكتور أنس معاليه تحيات الأمين العام للهيئة الدكتور عبد الله بصفر، كما زار الدكتور عبد الرحمن الراشد القائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين، مثمناً جهود السفارة وتعاونها مع برامج الهيئة العالمية.