• أمير منطقة المدينة المنورة يستقبل وفد الهيئة العالمية ويكرّم صغار حفاظ القرآن الكريم بالعالم

أمير منطقة المدينة المنورة يستقبل وفد الهيئة العالمية ويكرّم صغار حفاظ القرآن الكريم بالعالم

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة بمكتبه بديوان الإمارة، وفد الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم ممثلاً في أعضاء اللجنة الفرعية بالمدينة المنورة، برئاسة الشيخ احمد لبان وصغار حفاظ القرآن الكريم بالعالم. وفي بداية اللقاء قدم الدكتور سعيد أبو مدره عضو اللجنة الفرعية للهيئة العالمية بالمدينة المنورة عرضاً عن صغار حفاظ كتاب الله الذين تميزوا بحفظ القران الكريم في سنوات مبكرة من عمرهم، مشيرا إلى أن أصغرهم الطالبة الحافظة الخنساء جاويد وعمرها ست سنوات وحفظت القرآن في 115 يوماً وحصلت على المركز الأول في مسابقة صغار حفاظ القران في باكستان، وبعد ذلك استمع سمو أمير المنطقة إلى تلاوات مختارة لصغار الحفاظ. وخلال كلمته نوه رئيس اللجنة الفرعية للهيئة بالمدينة المنورة الشيخ احمد لبان بما يبذله الأمير عبد العزيز بن ماجد من جهود كبيرة في خدمة القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، ودعمه لجمعيات القرآن الكريم في المنطقة. وأشاد لبان بالدعم اللامحدود والرعاية الذي تتلقاه الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم من حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده والنائب الثاني ومؤازرتهم لأنشطة الهيئة التي تنفذها في سبيل خدمة كتاب الله عز وجل في أكثر من 60 دولة حول العالم. وفي ختام اللقاء سلم سمو أمير المنطقة الجوائز التقديرية لصغار حفظة كتاب الله من مختلف الدول وتسلم سموه درعاً تذكارياً من رئيس اللجنة الفرعية بالمدينة المنورة.
من جهة ثانية أقيم حفل تكريمي في قاعة ريماس برعاية الشيخ محمد أيوب إمام الحرم النبوي سابقاً، وفضيلة الشيخ عمر بن حسن فلاته المدرس بالمسجد النبوي، وقد حضر هذه المناسبة عدد من أعيان المدينة المنورة، ومحبي القرآن الكريم ورئيس وأعضاء اللجنة الفرعية بالمدينة، وقد تخلل الحفل عدد من الكلمات وتلاوات من حفظة القرآن الكريم، وفي الختام تم تكريم الحفاظ من قبل اللجنة الفرعية بالمدينة المنورة. وقام الوفد بزيارة إلى مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف, ثم زاروا بعض الأماكن الأثرية مثل: مقبرة شهداء أحد، ومسجد القبلتين، ومسجد قباء، وكانوا في سرور وسعادة أثناء تواجدهم بالمدينة المنورة, وأدائهم الصلوات في المسجد النبوي الشريف.