• (186)طالباً وطالبة يشاركون في المسابقة القرآنية التي أقامتها الهيئة الخيرية

(186)طالباً وطالبة يشاركون في المسابقة القرآنية التي أقامتها الهيئة الخيرية

تحت رعاية رئيس جمهورية طاجاكستان، فخامة السيد إمام علي رحمان، نظمت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم بالتعاون مع المركز الإسلامي والهيئة الخيرية الإسلامية العالمية بالكويت، مسابقة الشيخ عبد الإله عبد الله المطوع لحفظ القرآن الكريم وتفسيره على مستوى جمهورية طاجاكستان، شارك فيها (186) متسابقاً ومتسابقة، وذلك في قاعة قصر الشباب بالعاصمة دوشنبه. واحتوت المسابقة على خمسة فروع هي: حفظ القرآن كاملاً مع التفسير، وحفظ القرآن كاملاً لغرائب الحفاظ، وحفظ القرآن كاملاً، وحفظ عشرين جزءاً، وعشرة أجزاء. وكونت لجنة تحكيم برئاسة سيد مكرم عبد القادر مفتي جمهورية طاجكستان وعضوية خمسة آخرين، وقد حضر الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة، سماحة المفتي، وسعادة سفير أفغانستان السيد شمس الحق، ورئيس جمعية الإحسان الخيرية بقرغيزيا الشيخ موسى مرزا حاجي، والسيد خاليقوف عبد الرحمن رئيس لجنة شؤون الأديان، والدكتور عمر علي نظروف مدير جامعة أبي حنيفة وممثل الهيئة العالمية الأستاذ خالد بن عثمان، وعدد من العلماء والمشايخ والمهتمين بالشأن القرآني، وجمع من المواطنين. أُفتتح الحفل بتلاوة من كتاب الله، ثم ألقيت بعض الكلمات، أشاد من خلالها المتحدثون بحكومة خادم الحرمين الشريفين على ما تقدمه في خدمة الإسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض. ونوهوا بجهود رئيس الجمهورية السيد إمام علي رحمان لدوره الكبير في نجاح المسابقة، وشكروا الشيخ عبد الإله المطوع والهيئة الخيرية الإسلامية بالكويت على دعمهم للمسابقة، كما شكروا الهيئة العالمية على جهودها في خدمة القرآن ورعاية حفظته على مستوى العالم، وأشادوا بمستوى الطلاب المشاركين في المسابقة وحثوهم على ضرورة الالتزام بأخلاق وآداب القرآن. وفي الختام قدمت الجوائز للحفظة الفائزين في المسابقة. تجدر الإشارة إلى أن رئيس الدولة تبرع بمنحة حج للطالب محمد إقبال شريفوف وتبرع محسنان بمنحتي حج لكل من الطالب تغابوف يوسف والطالب وكران كامل جان، وهم الحاصلون على المراكز الأولى في فرع القرآن الكريم مع التفسير.