• معالي الدكتور التركي يترأس الاجتماع الاستثنائي لمجلس إدارة الهيئة العالمية ويقف على الاستعدادات التي تمت  لانعقاد  المؤتمر العالمي الأول ل

معالي الدكتور التركي يترأس الاجتماع الاستثنائي لمجلس إدارة الهيئة العالمية ويقف على الاستعدادات التي تمت لانعقاد المؤتمر العالمي الأول ل

ترأس معالي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي أمين عام رابطة العالم الإسلامي ورئيس مجلس إدارة الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم, الاجتماع الاستثنائي لأعضاء مجلس الإدارة الذي عقد في الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الثلاثاء 18/6/1431هـ بمقر الهيئة العالمية في حي النسيم بمدينة جدة, وذلك بحضور فضيلة الدكتور عبد الله بن علي بصفر الأمين العام للهيئة العالمية والسادة أعضاء مجلس الإدارة.
هذا وقد اطلع المجلس على آخر الاستعدادات لقيام المؤتمر الأول لتعليم القرآن الكريم، الذي تقيمه الهيئة في الفترة من 22 ـ 24 جمادى الآخرة 1431هـ بمدينة جدة، برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ـ حفظه الله ـ وقد اطمأن مجلس الإدارة على الترتيبات وعلى ما تم من تحضيرات واستعداد لقيام هذا المؤتمر. وأبدوا ملاحظاتهم ووجهوا بتكثيف الجهود لاستقبال واستضافة المدعوين للمؤتمر، والعمل على إخراجه بالصورة المشرفة التي تليق بمكانة القرآن الكريم.
تجدر الإشارة إلى أن الأمين العام للهيئة العالمية قد قدم عرضاً مرئياً خلال الاجتماع عن انجازات اللجان المختلفة (علاقات عامة ـ إعلام ـ بحوث)
وفي ختام الجلسة رفع معالي الدكتور التركي باسمه وباسم مجلس الإدارة أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز, وولي عهده الأمين الأمير سلطان بن عبد العزيز, ولسمو النائب الثاني الأمير نايف بن عبد العزيز ــ حفظهم الله ــ على ما يولونه من دعم ومؤازرة للهيئة العالمية في سبيل خدمة القرآن الكريم والعناية بحفظته على مستوى العالم.