• تكريم(61) متسابقاً ومتسابقة من حفظة القرآن الكريم في الفلبين

تكريم(61) متسابقاً ومتسابقة من حفظة القرآن الكريم في الفلبين

أقامت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم بالتعاون مع إدارة معهد ريحانة والحلقات القرآنية، مسابقة في الفلبين، اشتملت على خمسة فروع هي :كامل القرآن وعشرون جزءاً وخمسة عشر جزءاً وعشرة وخمسة أجزاء، شارك فيها (61) متسابقاً ومتسابقة، أشرف على فعالياتها لجنة تحكيم برئاسة الشيخ عبد الباسط أمفاسؤ وعضوية ستة آخرين. وقد أقيم حفل تكريمي بهذه المناسبة في جامعة مينداناو، حضره الشيخ سعد الدين علوية المفتي العام السابق، والأستاذ طالب بنيتو عميد كلية الملك فيصل بجامعة مينداناو، والدكتور عبد الله حاج منيب مستشار المجلس التعليمي بجمعية الوقف الإسلامي، والشيخ محمد عبد الرحمن الخطيب مندوب الهيئة العالمية، وعدد من العلماء والمدرسين والطلاب وجمع من المواطنين. بُدء الحفل بآيات من كتاب الله الكريم، ثم ألقيت عدد من الكلمات حيث ألقى كل من المفتي العام وعميد كلية الملك فيصل والدكتور عبد الله حاج منيب وآخرين، كلمات شكروا من خلالها حكومة خادم الحرمين الشريفين، وفي مقدمتهم الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز والنائب الثاني الأمير نواف بن عبد العزيز، على ما يقومون به من رعاية ودعم للمسلمين، وأمنوا على الدور الكبير الذي تقوم به الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم من خدمات جليلة تجاه الحفظة والدارسين لكتاب الله عز وجل وخصوا بالشكر الأمين العام للهيئة العالمية الشيخ عبد الله بن على بصفر، وطالبوا الخريجين والخريجات بمواصلة الدراسة والتمسك بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.
مما يجدر ذكره أن الأستاذ محمد الخطيب قد قام بجولة تفقدية في معهد ريحانة (رضي الله عنها) ومركز زيد بن ثابت (رضي الله عنه) وقف خلالها على سير العمل القرآني، واطلع على سير العمل في مباني معهد ريحانة، كما التقى بالقائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين ونقل له تحيات أمين عام الهيئة العالمية.