• الهيئة العالمية تحتفل بتخريج 17 مجازاً ومجازة من خريجي المعهد الأوروبي بفرنسا

الهيئة العالمية تحتفل بتخريج 17 مجازاً ومجازة من خريجي المعهد الأوروبي بفرنسا

احتفلت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم بالتعاون مع المعهد الأوروبي للعلوم الإنسانية في باريس, بتخريج 17 مجازاً ومجازة من الحفظة الدارسين في المعهد الأوروبي التابع للهيئة العالمية, وقد حضر حفل التخرج كلٌ من: الدكتور الحاج التهامي إبريز رئيس إتحاد المنظمات الإسلامية بفرنسا, والدكتور عبدالله بن منصور مدير مركز حوار الحضارات بفرنسا, والدكتور عبدالله بن علي بصفر الأمين العام للهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم, والأستاذ نذير حكيم رئيس جمعية المعهد الأوروبي للعلوم الإنسانية, وعدد من العلماء والمشائخ, والمهتمين بالقرآن الكريم وعلومه, ومدير ومعلمو وطلاب المعهد, وجمع كبير من المسلمين في فرنسا, وقد تخلل برنامج الحفل على تلاوة آيات من الذكر الحكيم, ثم ألقى الشيخ أنيس قرقاح مدير المعهد كلمة رحب فيها بالضيوف الذين حضروا هذه المناسبة, وأشاد بمستويات الحفظة المجازين وشكر شيوخهم الذين أجازوهم, وأبان بان جميع خريجي المعهد الأوروبي قد احتضنتهم المراكز الإسلامية والمساجد لإمامة صلاة التراويح خلال شهر رمضان من كل عام, بعده ألقى الدكتور التهامي رئيس إتحاد المنظمات الإسلامية كلمة شكر فيها جميع الذين ساهموا في بناء وتطوير المعهد الأوروبي الذي أثمر بفضل الله تعالى هذه النتائج الطيبة من حفظة القرآن الكريم, وأشاد بدور الهيئة العالمية في خدمة القرآن الكريم على مستوى العالم ممثلة في أمينها العام الدكتور عبدالله بن علي بصفر, بعده ألقى فضيلة الأمين العام للهيئة العالمية كلمة عبر فيها عن فرحته وسعادته لهذا الجمع المبارك, وأثنى على جهود رئيس إتحاد المنظمات الإسلامية, وعلى رئيس جمعية المعهد الأوروبي للعلوم الإنسانية, لدعمهما للمعهد, وتشجيعه لمواصلة مسيرته القرآنية, وأوصى فضيلته الحفظة المجازين بحفظ كتاب الله, وحثهم على مواصلة الحفظ وإتقان التجويد, والتخلق بأخلاق القرآن, والتمسك بما جاء فيه من سلوكيات وأخلاق كريمة, وفي ختام الحفل تم تكريم المتخرجين.