• الهيئة العالمية تشارك في الملتقى القرآني في الفلبين

الهيئة العالمية تشارك في الملتقى القرآني في الفلبين

شارك الدكتور أنس كرزون مدير إدارة البحوث والبرامج في الملتقى القرآني بالفلبين الذي نظمته الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم بالتعاون مع جامعة مندناو الحكومية, والذي أقيم بمقر معهد زيد بن ثابت بمدينة مراوي بعنوان: (العمل القرآني في الفلبين بين الواقع والمأمول), وذلك بمشاركة عدد من الباحثين خلال جلسات صباحية ومسائية, وقد قدمت فيها عدد من البحوث العلمية المتعلقة بتعليم القرآن الكريم, وفي اليوم الختامي للملتقى أقيم حفل حضره عدد من الشخصيات الرسمية والعلماء والباحثين والمدرسين والطلاب, بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم, ثم توالت الكلمات التي عبر فيها المتحدثون عن أهمية قيام مثل هذه الملتقيات والفوائد التي تعود منها على الدارسين من حفظة القرآن الكريم, وأشادوا في كلماتهم بجهود الهيئة العالمية في خدمة القرآن الكريم على مستوى العالم, وشكروا الباحثين والقائمين على تنظيم الملتقى القرآني, وفي الختام قدمت الدروع وإصدارات الهيئة لبعض الشخصيات والباحثين.
من جهة ثانية قام الدكتور أنس كرزون بزيارات للمعاهد القرآنية في الفلبين (معهد أبي بن كعب وزيد بن ثابت والريحانة) تفقد فيها سير العمل القرآني, والتقى مع المدرسين والمدرسات والطلاب والطالبات, وألقى عليهم كلمات توجيهية وزودهم بالنصائح, كما قام بزيارة إلى رئيس جامعة مندناو الحكومية الدكتور ماكابا دو مسلم في مكتبه, الذي رحب بالزيارة وأثنى على جهود الهيئة العالمية في خدمة القرآن الكريم بالفلبين, ثم زار الدكتور أنس سفارة خادم الحرمين الشريفين, والتقى مع بعض المسؤولين بالقسم القنصلي, وشكرهم على اهتمامهم ورعايتهم لأنشطة الهيئة في الفلبين وقدم لهم بعض إصدارات الهيئة العالمية.