• الهيئة العالمية تقيم حفلها السابع لتكريم المتعاونين معها في خدمة  القرآن الكريم

الهيئة العالمية تقيم حفلها السابع لتكريم المتعاونين معها في خدمة القرآن الكريم

نظمت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم, بفندق الدار البيضاء بحي الشرفية بمدينة جدة الحفل السابع لتكريم المتعاونين معها لخدمة القرآن الكريم حضره عدد من أئمة المساجد, والتربويين, ورجال الإعلام, وموظفي الدوائر الحكومية, ومنسوبي الهيئة العالمية, وجمع من الضيوف.
بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم تلاها الطالب إبراهيم محمد سالم, ثم ألقى الأستاذ طالب بن محفوظ المشرف على الصفحة الإسلامية بجريدة عكاظ كلمة المتعاونين شكر فيها الهيئة العالمية على تكريمها السنوي للمتعاونين معها, وللداعمين لمناشطها, وتطرق في كلمته للإنجازات الكبيرة التي حققتها الهيئة في مجال خدمة القرآن في كثير من دول العالم, وتوجه بالشكر لكل من دعم الهيئة العالمية وساهم في خدمة كتاب الله ونشره, عقب ذلك تم عرض فيلم وثائقي بعنوان (نور على الأرض) عن مناشط وبرامج الهيئة العالمية. ثم ألقى فضيلة الدكتور عبدالله بن علي بصفر الأمين العام للهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم, كلمة رحب فيها بالحاضرين, وشكرهم على ماقدموه من دعم بنّاء للهيئة العالمية كل في مجاله, ونوه في كلمته باهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز, وولي عهده الأمين الأمير سلطان بن عبدالعزيز, وأمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز, ومحافظ محافظة جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز, والحكومة السعودية الرشيدة, بالقرآن الكريم حفظاً وتعليماً داخل وخارج المملكة, ودعمهم المتواصل للهيئة العالمية وقال: أن هذه الدولة هي دولة القرآن, وأن الهيئة العالمية قد سارت على هذا النهج القويم في تعليم ونشر القرآن الكريم, ورعاية حفظته في كثير من دول العالم, وأعرب عن شكره للداعمين للهيئة مادياً ومعنوياً, وشكر رؤساء الإدارات والأقسام, وموظفي الهيئة العالمية على جهودهم في خدمة القرآن الكريم, وفي نهاية كلمته سأل الله العلي القدير أن يوفق الجمع لما فيه خير الأمة الإسلامية. وفي الختام تم تقديم الدروع والهدايا لكل المتعاونين مع الهيئة.