• الهيئة العالمية تقيم مسابقة قرآنية في روسيا وتحتفل بتخريج الدفعة الثانية من طلاب معهد عثمان بن عفان في قازان

الهيئة العالمية تقيم مسابقة قرآنية في روسيا وتحتفل بتخريج الدفعة الثانية من طلاب معهد عثمان بن عفان في قازان

شاركت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم بالتعاون مع الإدارة الدينية في تترستان والجمعية الكويتية للعلوم الإسلامية بالمسابقة القرآنية الثانية في روسيا, وذلك في مدينة قازان, وقد شارك فيها 39 متسابقاً واشتملت على ثلاثة فروع: حفظ القرآن كاملاً, وحفظ 10 أجزاء, وحفظ جزئين, وكونت لجنة تحكيم لفعاليات هذه المسابقة برئاسة الشيخ حمد السنان من دولة الكويت, وعضوية الشيخ هاشم بالخير مندوب الهيئة العالمية من المملكة العربية السعودية, والشيخ عبدالجليل قاسم من اليمن, والأستاذ حبيب التركي المدرس بكلية قازان الإسلامية.
وقد أقيم حفل بهذه المناسبة حضره مندوبة مجلس الوزراء, ورئيس بلدية مدينة قازان ورئيس الجامعة الروسية الإسلامية الدكتور رفيق محمد شين, ومندوب مجلس الإفتاء في روسيا الأستاذ روشان عباسوف, ومندوب الإدارة الدينية لمسلمي تترستان الشيخ سليمان ظريبوف, ومندوب الهيئة العالمية الدكتور أنس كرزون, وأعضاء لجنة التحكيم ورئيس اللجنة المنظمة للمسابقة, وعدد من المهتمين بالقرآن, إلى جانب الطلاب وأولياء أمورهم وجمع من المسلمين.
بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم من أحد طلاب المدرسة الإسلامية بقازان, ثم ألقت مندوبة مجلس الوزراء كلمة عبرت فيها عن سرورها واعتزازها بإقامة هذه المسابقة في مدينة قازان عاصمة المسلمين في روسيا, وشكرت كل الذين ساهموا في قيام وإنجاح المسابقة, بعدها تحدث الدكتور أنس مباركاً للحاضرين إقامة هذه المسابقة, وأوضح أنها ستعود بالثمرات المباركة على العمل القرآني في هذه البلاد, ونقل لهم تحيات العاملين في الهيئة العالمية وعلى رأسهم فضيلة الدكتور عبدالله بن علي بصفر الذي أولى عناية خاصة لإقامة هذه المسابقة القرآنية, ثم ألقى رئيس اللجنة المنظمة للمسابقة الأستاذ إبراهيم صابروف كلمة حمد الله وشكره على نعمة القرآن, وأشاد بجهود الهيئة العالمية والجهات الأخرى الداعمة على مشاركتها في إنجاح المسابقة.
من جهة ثانية أقيم احتفال تكريمي للدفعة الثانية من خريجي طلبة معهد عثمان بن عفان لتحفيظ القرآن الكريم, حضره عدد من الرسميين و الشعبيين, وتخللته بعض الكلمات من مفتي الجمهورية الشيخ عثمان إسحاق, ورئيس الجامعة الإسلامية والدكتور أنس كرزون ومدير المعهد الشيخ إبراهيم صابروف, هنأوا فيها الخريجين وأشادوا بجهود الهيئة العالمية في تعليم ونشر القرآن في روسيا وعلى مستوى العالم, وشكروا الجهات التي شاركت بالحضور والمساهمة في إنجاح الحفل, كما أشادوا بدور الآباء والأمهات وحثوا الطلاب على التمسك بكتاب الله عز وجل علماً وعملاً, وفي الختام وزعت الجوائز والشهادات على الخريجين وعددهم (سبعة طلاب), بعد ذلك أعلنت نتيجة المسابقة القرآنية وتم تكريم الفائزين فيها والذين حازوا على المراكز الثلاثة الأولى بجوائز مالية وعينية, كما وزعت جوائز تشجيعية على جميع المشاركين في المسابقة.
هذا وقد عقد الدكتور أنس كرزون بعد نهاية الحفل لقاءً مع مدير الجامعة الإسلامية الروسية الدكتور رفيق محمد شين شكره فيه على جهوده ومتابعته المستمرة لمعهد عثمان بن عفان, كما عقد لقاءً مع طلاب ومدرسي المعهد وألقى عليهم كلمة توجيهية, وقام بزيارة إلى روضة لؤلؤة الإيمان النموذجية وبعض المعاهد التي تعنى بتحفيظ القرآن وتعليم اللغة العربية.